الرئيسية / أخبار / احتجاجات العراق.. جلسة للبرلمان وقوات الأمن تحاول استعادة زمام السيطرة

احتجاجات العراق.. جلسة للبرلمان وقوات الأمن تحاول استعادة زمام السيطرة


يعقد البرلمان العراقي جلسة اليوم السبت بدعوة من رئيس الوزراء عادل عبد المهدي لبحث أزمة الاحتجاجات واتخاذ إجراءات لتهدئة المتظاهرين، في وقت تحاول فيه قوات الأمن استعادة زمام السيطرة في بغداد والمحافظات الجنوبية.

 

وقال مراسل الجزيرة سامر يوسف إن البرلمان سيبحث جملة من القرارات، والتصويت على قوانين يقول إنها تخص مطالب المتظاهرين.

 

وأضاف أن النواب سيناقشون قانون إلغاء امتيازات المسؤولين من رتبة مدير عام حتى أعلى الدرجات الوظيفية بالدولة -بما في ذلك الرئاسات الثلاث- من أجل توفير أموال تساهم في خفض البطالة وتحقيق العدالة الاجتماعية.

 

كما ستكون هناك قراءة ثانية لقانون التقاعد المعدل الذي يخفض سن التقاعد، ومن مما يساهم في توفير فرص عمل، وفق ما تقول الحكومة وبعض القوى السياسية التي تدافع عن هذا التشريع.

 

وفي وقت سابق، أعلنت الحكومة عن عدة إجراءات تشمل تحويل ملفات مسؤولين إلى القضاء بشبهة الفساد، وذلك في محاولة منها لتلبية بعض مطالب المتظاهرين.

وفي بيان لمكتبه صدر أمس، حذر رئيس الوزراء من وجود ما وصفها بممارسات قال إنها لا تمت للديمقراطية بصلة، وباتت تؤثر على سلمية المظاهرات.

وقال البيان إن هناك أفعالا إجرامية وإرهابية ترافق المظاهرات بشكل واضح للعِيان، مثل جريمة القتل العمد للمواطنين والقوات الأمنية من دون وجه حق، ومنع موظفي الدولة من القيام بواجبهم، أو الاعتداء على الممتلكات العامة والخاصة.

وأضاف أن بعض الممارسات التي شهدتها مظاهرات الأيام الماضية جرائم عقوبتها السـجن، يصل بعضها إلى المؤبد.

مظاهرات متواصلة
في الأثناء، واصلت أعداد من المواطنين التظاهر في بغداد وعدة محافظات جنوبية لليوم 16 على التوالي، وتستمر الاحتجاجات رغم العنف الكبير الذي شابها وأسفر عن مقتل نحو ثلاثمئة أغلبيتهم الساحقة من المتظاهرين.

وقال مراسل الجزيرة سامر يوسف إن أعداد المتظاهرين في ساحة التحرير تزداد وتصل ذروتها ساعات المساء، وهو ما يحدث أيضا في محافظات جنوبية على غرار البصرة وذي قار بالإضافة إلى كربلاء.

وأضاف أن هناك محاولات من قوات الأمن لتفريق المتظاهرين خاصة جسر السنك القريب من ساحة التحرير التي تعد مركز الاحتجاجات في بغداد، مشيرا إلى قيام قوات الأمن بإلقاء الغاز وقنابل الصوت، في حين يرد محتجون في شارع الرشيد بحرق الإطارات.

وتابع المراسل أن قوات الأمن تحاول فتح بعض الجسور لضمان انسياب حركة السير قبل الدوام الرسمي غدا الأحد.

من جهة أخرى، قالت وكالة الصحافة الفرنسية إن قوات الأمن تمكنت اليوم من صد المتظاهرين واستعادة السيطرة على جسور الجمهورية السنك والأحرار والشهداء الموازية لجسر الجمهورية شمالا. علما بأن المواجهات تجري منذ أيام عدة على أربعة من 12 جسرا في بغداد.

أما وكالة الأناضول فقالت إن 15 متظاهرا تعرضوا للاختناق صباح اليوم عندما ألقت عليهم قوات الأمن قنابل الغاز وسط العاصمة.

وفي أقصى الجنوب، أفاد مسؤول بميناء أم قصر بإعادة فتح الميناء المطل على الخليج خلال الليلة الماضية، واستئناف العمليات. وكان محتجون قطعوا الطريق المؤدي للميناء مما تسبب في تعطيل العمل به. 


المصدر

عن الكاتب

مرحبا، أنا مدون محترف من المغرب، بالضبط من مراكش. كنت ولا زلت مدونا للعديد من المواقع بدوام جزئي ولكن بدأت مؤخرا في إنشاء العديد من المواقع العربية و الأجنبية ،بالنسبة لي فالتدوين هواية وليس وسيلة لكسب المال ، لدي مستوى جيد وأمتلك مهارات في مجال المعلوميات و الهندسة المدنية… بعد رؤية النجاح الكبير لبعض المدونات الرائدة، أردت ومن خلال هذه البوابة أن أقتسم معكم تجربتي و معلوماتي عن كل شيئ وأن أبقى معكم على تواصل دائم…

شاهد أيضاً

بتهمة غسل أموال.. عم الأسد يواجه احتمالات المحاكمة في إسبانيا

قالت المحكمة العليا اليوم الجمعة إن إسبانيا تتجه لمحاكمة رفعت الأسد عم رئيس النظام السوري بشار …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *